بلـــدية مسعد تـــرحب بكم
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة سهلة و مهلة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي



 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
اضف هذا التولبار الرائع إلى متصفحك  تولبار مسعد  http://djelfamessaad.ourtoolbar.com/
بلدية مسعد بين أيديكم
اعلان فتح خط للمسافرين مسعد ( منعم ) الجزائر ( العاصمة )
   إلى كل من يحن قلبه لمسعد (منعم )  - المنتدى يعطي صورة بسيطة لهذه البلدية العريقة في أصالتها      
الى كل الجمعيات و النوادي في بلدية مسعد ... الى كل من يريد ان يشهر نشاطات هذه الجمعية او النادي ان يتصل بهذا المنتدى

شاطر | 
 

 مجموعة كتابات عمر ذيب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: مجموعة كتابات عمر ذيب    2013-02-10, 09:58




عمر ذيب‏
لمجلة الصقر عمر ذيب .. أدركوا هذا المجتمع .. انه يغرق
مسعد من زمن الحضارة الراقية و الأخلاق الفاضلة .. الى زمن الرداءة و الانحطاط
مدينة مسعد التي ارتبط اسمها بتاريخ كبير تعجز الاوراق على حمله .. و التي بلغ عدد سكانها 110 ألف نسمة تعيش أتعس و أخطر فترات حياتها .. و لعل التعاسة و الخطورة هذه تظهر في الأماكن العامة أكثر منها في الأماكن البعيدة عن الكثير من عيون المسعديين .. بحكم مدى الانتشار الواسع لأخبار الحوادث التي تقع في الأمكنة الشعبية المشهورة ..قبل سنوات عديدة كانت مدينة مسعد تعيش الفرح و الهدوء و يسودها الحب و الأخوة و التعاون و تملؤها الطمأنينة و الارتياح ..فما هو حال مدينة مسعد اليوم .. الجواب بكلمة واحدة .. لاشيء ..... و السبب عدم تحمل المسؤولية العمومية لأبناء المدينة الذين يفضلون الانسحاب السلبي و الصمت الكارثي .. هذا الموقف عند أغلب المسعديين لا يحتاج الى جهد كبير أو دليل قاطع لاثباته لأن الحوادث التي يشهدها الشارع المسعدي في السنوات الأخيرة تغني عن كل تعليق ..فبقدر الاوضاع الكارثية التي بلغها الواقع الحياتي المسعدي بقدر ما كانت وراء كشف حقائق كثيرة متنوعة و مؤلمة للكثيرين .. و قد نجزم أنها ما كانت لتظهر و ينكشف المستور منها لولا حدوثها ..تساؤلات كثيرة تتحدد معالم الاجابة عنها لكل متتبع للأسباب و العوامل الحقيقية التي كانت وراء تدهور المستوى الأخلاقي و الحضاري لمجتمعنا الذي كان مدرسة للأخلاق الاسلامية العملاقة .. فالمواكب و المتتبع لهذا الضياع قد يكتشف النوايا غير البريئة لأولئك الذين يدافعون عن بقاء الأزمة المسعدية بشتى الطرق الملتوية و الخفية .. و حتى يتمكنوا من ذلك يسعون ليلا و نهارا الى تنظيم الأزمة تماشيا مع الأهداف التي سطروها .. و بقدر المسعى الرامي الى تعميق أزمة المجتمع المسعدي و تغييب رأس الخيط كما يقال .. بقدر ما يتعمق فهم المواطن المسعدي لشخصية تلك الأسماء التي لاشك أنها تتنفس الصعداء في ظل الأزمة فقط ..أما دون ذلك فيشكل لها حالة زكام دائمة بل قل اختناقا و صعوبة في التنفس على مستوى كل الأصعدة .. و ليس هذا فقط فالكوارث الاجتماعية و الحضارية المتعاقبة محليا كشفت الى جانب ذلك كله مرض انفصام الشخصية لدى تلك الأسماء التي تتلون في كل مناسبة و تتقن فن اختيار الألوان الذي يعتبر أحد الفنون المسعدية التي اكتسبت شعبية كبيرة في السنوات الأخيرة .. فيا ترى متى نستفيق و نعلن حالة الطوارئ على هذا النموذج البشري المسعدي العاق و الخائن الذي يعمل على تحطيم كل ما هو جميل و ثمين في هذه المدينة التي تستغيث و تطلب النجدة من أبنائها المخلصين .... لمجلة الصقر عمر ذيب





دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ


عدل سابقا من قبل بريدع في 2013-02-10, 10:56 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: رد: مجموعة كتابات عمر ذيب    2013-02-10, 10:04



.لمجلة الصقر عمر ذيب.. دعوة الى الاتحاد و العمل الجماعي ودعم المجلس الجديد
كلكم تعلمون أن المجلس البلدي الجديد وعد بالتكفل التام بمصالح المجتمع المسعدي
و حل أهم مشاكله في حالة فوزه في الانتخابات المحلية التي أقيمت في نوفمبر الماضي
فاتحا النار في الوقت ذاته على المسؤولين السابقين و موجها سلسلة انتقادات للعهد الماضية
لذلك على كل سكان المدينة أن يدركوا أهمية مشاركة هذا المجلس في العمل المنتظر منه
و هذا من أجل تغيير أوضاع المدينة و الذي لن يتم الا بواسطة الاستجابة الجماعية لأداء الواجب
و لن نفوت هذه الفرصة لنتساءل عن سبب الموقف الغريب الذي يتخذه الكثير من المسعديين
بخصوص مستقبل المدينة و مصيرها بتفضيلهم الصمت انطلاقا من مبدأ شد سابعك واضرب النح
لذلك نطالب بتوحيد الصفوف من أجل خدمة أرضنا الطيبة التي عانت و تعاني من أبشع الأزمات
لأن في ذلك مصلحة للجميع و أن أبناء مسعد مطالبين بتحديد مصيرهم بأنفسهم بعيدا عن الحسابات الضيقة
و الاغراءات التافهة و المزايدات الجهوية و السياسوية أحيانا و هو ما يتطلب بالضرورة مضاعفة الجهد و اخلاص النية قصد تحسن الأمور و الأحوال و يتغير واقعنا الذي كرسته العقليات الفاشلة لأغلب المجالس السابقة
مجلة الصقر المسعدية تدعو الى الاتحاد و العمل الجماعي و تطالب صراحة كل سكان مسعد باتحادهم
عبر نداء خالص ترفعه و توجهه الى المسعديين و تخاطب هم قائلة تعالوا نخوض معركة خدمة المدينة صفا واحدا
فنجني ثمار هذه الوقفة التاريخية التي و لاشك تكون مبنية على الأمانة و التضحية و الاخلاص و لاشيء غير ذلك….عمر ذيب




دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ


عدل سابقا من قبل بريدع في 2013-02-10, 10:46 عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: رد: مجموعة كتابات عمر ذيب    2013-02-10, 10:05

..لمجلة الصقر عمر ذيب ........
يا سيادة المير ..
ثروتنا الفلاحية مهددة بالزوال الكلي و روائع بساتيننا على أبواب الانقراض
في زمن مضى كانت مدينة مسعد تزخر بالمئات من الحدائق و الغابات المنتجة لكل أنواع الخضر و الفواكه و بقيت هذه الثروة الفلاحية لعصر طويل مصدر عيش المسعديين .. لكن و للأسف أهملت الأراضي الفلاحية من طرف أصحابها الذين أرغموا على ذلك بسبب الشح المائي الذي نتج عن جفاف مياه السدود و السواقي و الأبار التي كان يعتمد عليها الفلاحون في سقي أراضيهم ..مما أدى الى انقراض تلك الأرزاق التي ملأت أراضينا لسنوات طويلة فأختفت الأشجار و تضررت الأتربة الخصبة و لم تصبح الا أراضي قاحلة .. و رغم العديد من المجالس التي تعاقبت على بلديتنا لا أحد منهم فكر في توفير الماء للفلاحين بحفر أبار بالمنطقة و تشجيعهم على مواصلة انتاجهم الفلاحي و انقاذ ثروة مسعد الزراعية التي كانت ذات يوم مفخرة أهل البلدة الذين قهرتهم خيانة المسؤولين و موت ضمائرهم .. فهل هناك أمل لعودة تلك الحدائق الرائعة التي كانت تعج بالخيرات في يوم قادم .. أم أن الاسمنت سيحتل ما تبقى من مساحات الاخضرار و الخصوبة ..... الاجابة طبعا لا يملكها الا رئيس المجلس البلدي ...عمر ذيب


دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ


عدل سابقا من قبل بريدع في 2013-02-10, 10:24 عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: رد: مجموعة كتابات عمر ذيب    2013-02-10, 10:07

لمجلة الصقر عمر ذيب ............................ مرض خطير يغزو المجتمع المسعدي .. اسمه انفلونزا العنف ............
ان موجة الاعتدءات الجسدية التي يشهدها المجتمع المسعدي هذه الأيام تشبه الى درجة كبيرة أنواع أمراض الانفلونزا التي انتشرت في السنوات الماضية عبر أنحاء العالم .. و تكشف بوضوح عن أن فيروس مرض العنف يبقى مستوطنا في الأحياء المسعدية و ستزداد خطورته يوما بعد يوم اذا لم يتحرك الجميع لمقاومته و القضاء عليه قبل أن يستفحل و يعم و يسود .. و أننا جميعا بحاجة الى بذل المزيد من الجهود و التضحيات كي نتمكن من السيطرة على هذا المرض الذي يهدد العائلة المسعدية بأكملها .. و رغم أن الكثير من التجارب كشفت لنا عن أنه ربما من المستحيل استئصال فيروس العنف في الحال ... و سيبقى قائما و لعدة سنوات بيننا .. الا أنه يتعين على جميع المسعديين ان يدركوا أن العنف يعيش متنعما في منازلنا .. في مدارسنا .. في أحيائنا .. في ملاعبنا .. في حدائقنا .. في مؤسساتنا .. و لابد أن وقفة رجل واحد لايقافه و ردعه قبل ان نفقد السيطرة عليه ......... و ينتهي كل شيء ...عمر ذيب


دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: رد: مجموعة كتابات عمر ذيب    2013-02-10, 10:27

جلة الصقر عمر ذيب.............
نبض البلد ..
بعد تفكير عميق في شؤون مدينتنا التي أنهكتها الأزمات و أتعبها الواقع الرديء ..
توصلنا الى مشروع راق نراه وصفة دواء ناجعة للبعض من الأمراض التي ابتلي بها المجتمع المحلي ..لذلك قررنا أن نقترح ما رأينا لعل هذا المشروع يكون فاتحة خير لمسقبل مسعدي نتمناه مثمرا و مشرقا.. فنحن بحاجة الى انشاء مجموعة يتم تشكيلها من أبناء المدينة و يترأسها اسما مهنيا بارزا تعمل و بدون انقطاع بعد تنصيبها على ايجاد الحلول المناسبة لكل المعضلات و المشاكل التي تحدث عبر تراب المنطقة بتجنيد كل الطاقات البشرية و المادية المسعدية ..بالاضافة الى سهرها على ضمان الخدمات المختلفة للمواطن المسعدي .. و هذا المشروع سيعكس مدى رغبة أبناء مسعد في التكفل بهمومهم و مشاكلهم بعيد عن الاتكال و انتظار مساعدة الأخرين الذين لا يشعرون بأضرار غيرهم .. و المهم هو أن تزرع ثقافة الخدمة العامة في ذهنية جميع المواطنين بعدما غيبها الكثير من المسؤولين ..و أحجمت عنها العديد من الجمعيات التي تتهافت للسطو على المناسبات و الولائم .. لذلك فان حجم التضحية بالجهد و على حساب الانشغالات الخاصة سيكشف المخلص من المتراجع ..
و سيثبت من الناحية الايجابية قوة التجنيد و ربط جسور التضامن بين أبناء المدينة الواحدة و المعاناة الواحدة و الأحلام الواحدة ..و في انتظار ردكم الايجابي و اقتراحاتكم الهادفة .. تبقى أمورنا الاجتماعية و الحضارية تراوح مكانها و تنتظر ثورة معالجة عملاقة.. عمر ذيب


دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: رد: مجموعة كتابات عمر ذيب    2013-02-10, 10:32

بقلم عمر ذيب
اذا أردت أن تلعب بمشاعر الناس .. فاملأ رؤسهم بالأكاذيب المصنوعة
من أجل محاربة الأوهام .. بالتصدي للكذب والنفاق
لن تشتروا صمتنا .. فنحن مختلفون عن الأخرين

هم يملكون الأضواء .. و نحن نملك الثقة و الشجاعة
عيوننا تأبى أن تنام على فضائحنا .. التي نتكبدها في كل مناسبة جديدة

............................................................................
العار سيظل يسكن بأعماقنا ..ويتولد مع اشراقة يوم جديد

ها هي الحقائق أمامنا عارية .. كما كشفتها الأيام المؤلمة
ماذا يمكن أن نقول في الذين يزرعون الحزن و الألم*
في قلوب البسطاء و الغلابى و يسمونهما الحق و الأمانة
*ماذا يمكن أن نقول في الذين يكرسون الرداءة
و يفرضون منطقهم و رؤيتهم على حساب طيبة
الوطنيين و اخلاصهم و هي التي تقرأ فيها علامات الانهزامية
*لماذا يحطمون الأمل في نفوس الصغار و يرغمون الكبار على تكبد الفشل
* لماذا يسرقون الفرح من المحرومين .. و يرغمونه على عيش حياة الخيبة
............................................................................................
نتساءل دوما .. لماذا لم تنجح كرة القدم الجزائرية رغم أننا نمتلك الامكانيات
المادية الكبيرة وعلى جانب كبير من الطاقات البشرية الزاخرة بالكفاءة
دراجي .. يسير في أكثر من اتجاه في سباق نحو نجاح مزيف شامل
يتهم الناس بالكذب .. و هو أكبر الكذابين الذين عرفهم الاعلام الرياضي
يملي علينا ما يجوز و ما لا يجوز .. ونسي نفسه أنه مجرد صحفي
يشتغل بالجزيرة التي تملك ألف صحفي من بينهم العديد من الجزائريين
بالأمس هلل لهزائم سعدان .. واليوم يجد التبرير لكوارث حاليلوزيتش
يبارك مشاركة العار بحجة نقص الخبرة .. ونسي منتخب الرأس الأخضر
البارحة صعد بسعدان الى السماء .. و اليوم ينزل به الى الحضيض
متواطئ مع رئيسه روراوة لذلك يغطي الشمس بالغربال
يحسب أن رأيه منزل من السماء لا يقبل التأويل والتغيير
شكرا يا رجل .. لان الرداءة أصبح لها حراسها الأوفياء
............................................................................................
*هل سمعتم مقابلة شرفية .. بعد اقصاء مخزي و مر
*لماذا لم يتحدث روراوة عن أجرة المدرب حاليلوزيتش اطلاقا
*من أبعد رموز أم درمان.. في زمن سعدان.. ولماذا ................
*هل التقنيون الجزائريون ..جعلوا الكرة لا تدخل الشباك يا دراجي
*من صنع انجازات الجزائر أولادها أم الأجانب يا دراجي
*يتحدثون عن مباراة البنين ولا يدركون أنهم اذا هزموا أمام بلدية البنين
يروحو يغرسو الشلاطة ويطيبو الفول ويقلو البيض ويرقدو مع الجران
*لماذا اتصل روراوة ببعض الاعلاميين لتبييض صورة مدربه
* ما هي الحسنة الوحيدة الموجودة في ميزان حاليلوزيتش بعد عام ونصف
تدريب مع الفريق الوطني .. وهو الذي لم يباري ولا فريق قوي
هل سمعتم في حياتكم تربصا لنخبة وطنية .. بلاعبين اثنين *
يا روراوة .. يا دراجي .. يا حاليلوزيتش .. ارفعوا أيديكم
عن الفريق الوطني .. وارحلوا ...........................
عمر ذيب


دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: رد: مجموعة كتابات عمر ذيب    2013-02-10, 10:35

لن تشتروا صمتنا .. فنحن مختلفون عن الأخرين
لكل امرئ له الحق في أن يكون له رأيه
بقلم عمر ذيب
اذا أردت أن تلعب بمشاعر الناس .. فاملأ رؤسهم بالأكاذيب المصنوعة
من أجل محاربة الأوهام .. بالتصدي للكذب و النفاق
هم يملكون الأضواء .. و نحن نملك الثقة و الشجاعة
عيوننا تأبى أن تنام على فضائحنا .. التي نتكبدها في كل مناسبة جديدة

............................................................................
العار سيظل يسكن بأعماقنا ..ويتولد مع اشراقة يوم جديد
ها هي الحقائق أمامنا عارية .. كما كشفتها الأيام المؤلمة
ماذا يمكن أن نقول في الذين يزرعون الحزن و الألم*
في قلوب البسطاء و الغلابى و يسمونهما الحق و الأمانة
*ماذا يمكن أن نقول في الذين يكرسون الرداءة
و يفرضون منطقهم و رؤيتهم على حساب طيبة
الوطنيين و اخلاصهم و هي التي تقرأ فيها علامات الانهزامية
*لماذا يحطمون الأمل في نفوس الصغار و يرغمون الكبار على تكبد الفشل
* لماذا يسرقون الفرح من المحرومين .. و يرغمونه على عيش حياة الخيبة
............................................................................................
نتساءل دوما .. لماذا لم تنجح كرة القدم الجزائرية رغم أننا نمتلك الامكانيات
المادية الكبيرة وعلى جانب كبير من الطاقات البشرية الزاخرة بالكفاءة
دراجي .. يسير في أكثر من اتجاه في سباق نحو نجاح مزيف شامل
يتهم الناس بالكذب .. و هو أكبر الكذابين الذين عرفهم الاعلام الرياضي
يملي علينا ما يجوز و ما لا يجوز .. ونسي نفسه أنه مجرد صحفي
يشتغل بالجزيرة التي تملك ألف صحفي من بينهم العديد من الجزائريين
بالأمس هلل لهزائم سعدان .. واليوم يجد التبرير لكوارث حاليلوزيتش
يبارك مشاركة العار بحجة نقص الخبرة .. ونسي منتخب الرأس الأخضر
البارحة صعد بسعدان الى السماء .. و اليوم ينزل به الى الحضيض
متواطئ مع رئيسه روراوة لذلك يغطي الشمس بالغربال
يحسب أن رأيه منزل من السماء لا يقبل التأويل والتغيير
شكرا يا رجل .. لان الرداءة أصبح لها حراسها الأوفياء .. بقلم عمر ذيب
............................................................................................
*هل سمعتم مقابلة شرفية .. بعد اقصاء مخزي و مر
*لماذا لم يتحدث روراوة عن أجرة المدرب حاليلوزيتش اطلاقا
*من أبعد رموز أم درمان ولماذا ........................
*هل التقنيون الجزائريون ..جعلوا الكرة لا تدخل الشباك يا دراجي
*من صنع انجازات الجزائر أولادها أم الأجانب يا دراجي
*يتحدثون عن مباراة البنين ولا يدركون أنهم اذا هزموا أمام بلدية البنين
يروحو يغرسو الشلاطة ويطيبو الفول ويقلو البيض ويرقدو مع الجران
*لماذا اتصل روراوة ببعض الاعلاميين لتبييض صورة مدربه
* ما هي الحسنة الوحيدة الموجودة في ميزان حاليلوزيتش بعد عام ونصف
تدريب مع الفريق الوطني .. وهو الذي لم يباري ولا فريق قوي
يا روراوة .. يا حاليلوزيتش .. و يا دراجي ارفعوا أيديكم
عن الجزائر .. و خذوا حقائبكم وارحلوا دون رجعة ......أخر كلمة ..عمر ذيب


دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: رد: مجموعة كتابات عمر ذيب    2013-02-10, 10:36

لن تشتروا صمتنا .. فنحن مختلفون عن الأخرين
لكل امرئ له الحق في أن يكون له رأيه
بقلم عمر ذيب
اذا أردت أن تلعب بمشاعر الناس .. فاملأ رؤسهم بالأكاذيب المصنوعة
من أجل محاربة الأوهام .. بالتصدي للكذب و النفاق
هم يملكون الأضواء .. و نحن نملك الثقة و الشجاعة
عيوننا تأبى أن تنام على فضائحنا .. التي نتكبدها في كل مناسبة جديدة

............................................................................
العار سيظل يسكن بأعماقنا ..ويتولد مع اشراقة يوم جديد
ها هي الحقائق أمامنا عارية .. كما كشفتها الأيام المؤلمة
ماذا يمكن أن نقول في الذين يزرعون الحزن و الألم*
في قلوب البسطاء و الغلابى و يسمونهما الحق و الأمانة
*ماذا يمكن أن نقول في الذين يكرسون الرداءة
و يفرضون منطقهم و رؤيتهم على حساب طيبة
الوطنيين و اخلاصهم و هي التي تقرأ فيها علامات الانهزامية
*لماذا يحطمون الأمل في نفوس الصغار و يرغمون الكبار على تكبد الفشل
* لماذا يسرقون الفرح من المحرومين .. و يرغمونه على عيش حياة الخيبة
............................................................................................
نتساءل دوما .. لماذا لم تنجح كرة القدم الجزائرية رغم أننا نمتلك الامكانيات
المادية الكبيرة وعلى جانب كبير من الطاقات البشرية الزاخرة بالكفاءة
دراجي .. يسير في أكثر من اتجاه في سباق نحو نجاح مزيف شامل
يتهم الناس بالكذب .. و هو أكبر الكذابين الذين عرفهم الاعلام الرياضي
يملي علينا ما يجوز و ما لا يجوز .. ونسي نفسه أنه مجرد صحفي
يشتغل بالجزيرة التي تملك ألف صحفي من بينهم العديد من الجزائريين
بالأمس هلل لهزائم سعدان .. واليوم يجد التبرير لكوارث حاليلوزيتش
يبارك مشاركة العار بحجة نقص الخبرة .. ونسي منتخب الرأس الأخضر
البارحة صعد بسعدان الى السماء .. و اليوم ينزل به الى الحضيض
متواطئ مع رئيسه روراوة لذلك يغطي الشمس بالغربال
يحسب أن رأيه منزل من السماء لا يقبل التأويل والتغيير
شكرا يا رجل .. لان الرداءة أصبح لها حراسها الأوفياء .. بقلم عمر ذيب
............................................................................................
*هل سمعتم مقابلة شرفية .. بعد اقصاء مخزي و مر
*لماذا لم يتحدث روراوة عن أجرة المدرب حاليلوزيتش اطلاقا
*من أبعد رموز أم درمان ولماذا ........................
*هل التقنيون الجزائريون ..جعلوا الكرة لا تدخل الشباك يا دراجي
*من صنع انجازات الجزائر أولادها أم الأجانب يا دراجي
*يتحدثون عن مباراة البنين ولا يدركون أنهم اذا هزموا أمام بلدية البنين
يروحو يغرسو الشلاطة ويطيبو الفول ويقلو البيض ويرقدو مع الجران
*لماذا اتصل روراوة ببعض الاعلاميين لتبييض صورة مدربه
* ما هي الحسنة الوحيدة الموجودة في ميزان حاليلوزيتش بعد عام ونصف
تدريب مع الفريق الوطني .. وهو الذي لم يباري ولا فريق قوي
يا روراوة .. يا حاليلوزيتش .. و يا دراجي ارفعوا أيديكم
عن الجزائر .. و خذوا حقائبكم وارحلوا دون رجعة ......أخر كلمة ..عمر ذيب


دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: رد: مجموعة كتابات عمر ذيب    2013-02-10, 10:46



دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: رد: مجموعة كتابات عمر ذيب    2013-02-10, 10:49



دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: رد: مجموعة كتابات عمر ذيب    2013-02-16, 06:18

لمجلة الصقر عمر ذيب ........ جنازة الفقراء .. في زمن الأقنعة
.. أحدثكم مرة أخرى عن مأساة يعيشها مجتمعنا الذي يبدو أنه سيبقى يغرق في أوحال
الضياع الفكري و الأخلاقي و الانساني .. الى اشعار أخر ..كيف لا .. و نحن مع كل اشراقة يوم جديد نضرب في الصميم فتكبر مساحة الألم في قلوبنا و تتسع جراحنا و يتواصل النزيف .. في زمن مضى كان أبناء مسعد عائلة واحدة .. يفرحون لأفراح بعضهم و يتألمون لألام بعضهم .. يتضامنون .. يتعاونون .. و اذا طلب منهم الدعم و المساعدة لا يتأخرون في الاستجابة .. و ما أكثر حسناتهم في ذلك الزمن الجميل زمن الصفاء و النقاء و الوفاء ..
فماذا حدث اليوم لهذا المجتمع الذي كان قدوة مثلى في الأخلاق و التدين .. أصبحنا نلهث وراء حماقاتنا التي لا نهاية لها .. أصبحنا نتلون كل يوم حسب مصالحنا و رغباتنا التافهة
و أصبحت تصرفاتنا و اعمالنا مبنية على الرياء و حب الظهور و تلميع وجوهنا أمام الجميع
جنائزنا بالأمس كان يسير فيها الجميع كقلب واحد .. شيوخ .. شباب .. اطفال .. اطارات ..
أغنياء .. فقراء....... اما اليوم و يا للكارثة .. الا ما رحم ربي.. فجنازة الفقير الذي لا حول له
و لا قوة تشتاق ان ترى فيها مسؤولا هاما أو وجها ثريا أو اسما بارزا .. الا نادرا ..............
اليوم و الحمد لله على فضله .. حضرنا جنازتين الأولى للشاب العمري شعيب و زوجة الشيخ العوبي .. رحمهما الله برحمته الواسعة .. ولم نرى تلك الأسماء التي كانت تملأ الدنيا عندما تسمع بموت احد الاسماء الهامة فتراهم بسياراتهم الفخمة و انسانيتهم المصطنعة يتواجدون في الصفوف الاولى .. فما أغرب الدنيا في مسعديتنا .. انه زمن التنوفيق و الأقنعة .. الحمد لله .. الحمد لله .. الحمد لله ..ان رحمة الرحيم لكل الناس و لا فرق الا بالعمل الصالح و الاخلاص .. و الا لقطع هؤلاء حتى الاوكسجين ...................
و لنا عودة ....عمر ذيب


دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: الجامعيات المسعديات الشريفات الطاهرات   2013-10-03, 07:56



عمر ذيب‏


لمجلة الصقر عمر ذيب ...... الجامعيات المسعديات
الشريفات الطاهرات .. اللواتي يطاردهن البهتان و الظلم
في العديد من المناسبات التي تصادفنا و نحن نجالس الكثير
من أهل مدينتنا نسمع الأفواه تطلق كلمات جارحة و أكثر قساوة
في حق فتياتنا اللواتي يتابعن دراستهن بالجامعة .. فهؤلاء يتفننون...
في شتم و ذم كل الجامعيات اللواتي اخترن مواصلة الدراسة بعد أن
تحصلن على نتائج مثمرة قادتهن الى الجامعة التي تفتح لهن أبواب
العلم و أفاقه .. لكن ذلك لم يشفع لهن في اكتساب التقدير و الاحترام
و نيل الدعم و التشجيع .. بل سلط عليهن ألسنة الناس و شرورهم
كيف لا .. و هن يوصفن بالتمرد و الانحلال الخلقي بعيدا عن عيون الأهل
و ناس البلد .. و في غياب رقابة الوالدين و الأخوة التي كانت بمثابة
العيون التي لا تنام .. فهؤلاء الذين يطعنون في أعراض الناس يعانون
من مرض مراقبة الناس و من فعل ذلك مات هما .. صحيح أن هناك
من يجتهدن الا للفوز بشهادة البكالوريا و منه الظفر بفرصة الالتحاق
بالجامعة التي توفر لهن الحرية و التمرد بكل انواعه .. و صحيح أن
هناك من بناتنا يذهبن الى الجامعة لتعيش حياة جديدة زاخرة بالأحلام
و الأوهام و تحطيم كل القيود التي كانت تكبلهن و تكبل أفكارهن الشاذة
و لكن ليس صحيحا أن كل بناتنا يملك ذلك التفكير السلبي الساذج و العقيم
و ليس صحيحا أن جميع فتياتنا يتصفنا بتلك الصورة السوداء القبيحة
و ليس صحيحا أن كل الجامعيات المسعديات يرتدين لباس الحماقة و الرداءة
و ليس صحيحا أن كل سفيرات مسعد يتنازلن عن كبريائهن و أخلاقهن
في سبيل لحظات شيطانية قذرة تفقدهن ثقة و حب أهلهن و قومهن ..
قطعا........لا يحدث ذلك .....فهن أكبر و أعظم من كل اغراء أو وساوس ..
لأنهن خريجات مدرسة محمد صلى الله عليه وسلم ..و حفيدات عجائز مسعد
اللواتي تركن تاريخا مشرقا و حافلا ..عمر ذيبمشاهدة المزيد












دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: الشباب المسعدي .. واليأس المتدفق    2013-10-03, 08:11




لمجلة الصقر عمر ذيب …..الشباب المسعدي .. واليأس المتدفق
هل يعلم شباب مدينتي أن استسلامهم للاحساس الخاطىء
بالظلم يفقدهم القدرة على العمل الجاد و النجاح المنتظر ..
ألم تشعروا يوما بأنكم لم تحصلوا على ما تستحقون من نجاح ..
ألم تشعروا أن قدراتكم عالية لكن لم تتاح لكم الفرص لاظهارها .....
ألم تشعروا بأنكم تحاولون كثيرا .. تجتهدون كثيرا .. لكن لا أحد
يقدر لكم ذلك ..ألم تتمنوا يوما الارتباط بفتيات مستقبلكم لكن الظروف
حاصرت أحلامكم حتى أجهضتها ..المطلوب منكم جميعا أيها الأحبة
أن تواجهوا بكل ثقة و عزم تلك الأوضاع المأساوية التي لا ذنب لكم
فيها و لا طاقة لكم بها الا بالتحدي و قهر المستحيل .. و مطلوب منكم
يا شباب مسعد أن ترفعوا أيديكم الى السماء للحصول على عمل شريف و مناسب
رغم البطالة الواسعة و المرعبة ..و هو أمر شاق عليكم و لا يتحقق
الا بعد مجهودات مضنية .. مطلوب منكم يا شباب البلد أن تتكفلوا بكل
نفقات الأهل و أن تدخروا لتتزوجوا في ظل غلاء رهيب و رواتب ضئيلة
.. هذا هو قدركم أن تعملوا بتركيز و اجتهاد و بدون أخطاء و حذار
أن تشعروا بأن جيلكم ظلم لأن هذه الظروف الصعبة جدا لم تواجهها
الأجيال السابقة أو على الأقل كانت أقل قسوة ..من حقكم أن تحبوا و تتزوجوا
فهذا حق طبيعي وشرعي لكنه يبدو لكم كحلم بعيد المنال ..فالامكانيات المادية
محدودة و تكاليف الزواج رهيبة .. ندرك أنكم عندما تجتهدون في عمل ما
و تكونوا على وشك جني ثماره و اخلاصكم تأتي المحسوبية و الوساطة
لتقضي على اجتهادكم و تهدي الثمار لأشخاص لا يستحقون فتشعرون بظلم شديد
.. يا شباب مسعد نعلم كما تعلمون أن واقعنا مليئا بالمواقف و الأحداث
التي تجعلكم تشعرون بالظلم و ما أكثره في هذا الزمن .. لكن اذا تحليتم بالايمان
الكامل بعدالة القوي العزيز فستكون ردة فعلكم عند التعرض للظلم
الذي لا تستطيعون دفعه .. هو الهدوء و الصبر و الثقة في أن الله
الرحمان الرحيم لن يتخلى عنكم و سيساعدكم و يوفقكم طالما
واصلتم الكفاح ..يا شباب مسعد نؤمن حقا أن المشاكل تعترضكم في كل طريق
و المصاعب تصحبكم في كل خطوة من خطوات الحياة ..لا توجد فرص للجميع
لكي يعملوا و يتزوجوا مثلما كان يحدث بالنسبة للأجيال السابقة ..
لكن يبقى الأمل قائما ..و الثقة ضرورية .. بعيدا عن الشعور بالظلم
الذي يترك أثارا سلبية كبيرة في نفوس شبابنا لأنهم يرون أن الوصول
الى النجاح لا يعتمد على الكفاءة و الاخلاص و العمل الجاد
و انما على عوامل أخرى كالاتصالات الشخصية .. فاذا استسلم الشاب
سيفقد القدرة على التحرك و سيتلاشى حماسه لأية فكرة أو مشروع
أو حلم جديد و ستسوء أوضاعه أكثر و هكذا يجد الشاب نفسه
في دائرة مغلقة .. ظلم اجتماعي يعرضه للاحباط .. و لا مخرج من هذا
الوضع الا بالاصرار و التحدي و عدم التوقف أبدا عن الاجتهاد
لان التوقف معناه النهاية ..شباب مسعد معذورون في شعورهم بالظلم
لان الظروف المحيطة بهم قاسية جدا .. لكن ما أضيق الحياة
لولا فسحة الأمل ننصح أحبتنا للتمسك بالأمل في مستقبل أفضل
و عليهم أن يقرؤوا قصص العظماء و الناجحين ليعرفوا كم عانى أغلبهم
في مطلع حياتهم ثم نجحوا في النهاية .. ان التخلي عن الأمل في غد مشرق
هو أكبر ما يحطم حياة الانسان ..عمر ذيبمشاهدة المزيد





دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: لواقع الرديء وقساوة الانتظار    2013-10-03, 08:13

لمجلة الصقر عمر ذيب … الواقع الرديء وقساوة الانتظار
رحلت أيام الطيبة و الصفاء و حلت محلها أيام الحيلة و الرداءة
فغابت الابتسامة الصادقة ..و ذهب الحب مع تيار اليأس و الألم ..
تتجدد أنفاسنا مع اشراقة كل يوم جديد ..و نحاول نحن أن نجدد
الأمل مع كل لحظة تقبل علينا ..و ننتظر ولادة حب جديد بعد جفاء ...
انتظرنا رحيله طويلا ..تبدو وجوه الأحبة شاحبة لا تخلو من الاكتئاب
عليها اطلالة يتيمة حزينة تحمل في تفاصيلها كثيرا من الحيرة و الأسف
و كلها في حالة انتظار لسنا نعرف نهايته ..و هو الذي جعلنا نعجر
عن كسر القيود و نهتف بأصوات عالية سعادة بحريتنا التي فقدناها
منذ زمن بعد أن استعمرتنا كل الأشياء الرديئة ..ألا نستحق تكريما عظيما
اكراما لصبرنا و شفقة لعيشنا في أجواء متعفنة و اخلاصنا لهذا الواقع التعيس
فما أصعب و أطول الانتظار .. و ما أقبح الهزيمة المذلة التي تعيش بداخلنا
و ترفض المغادرة لأنها وجدت ما تبحث عنه بأعماقنا .. فأي خلاص من هذا
الوضع المأساوي .. الا الانتظار .. عمر ذيبمشاهدة المزيد







دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: عاجزون حقا   2013-10-03, 08:14

لمجلة الصقر عمر ذيب ...........عاجزون حقا
نصطدم في كثير من الأحيان بما يثبت عجزنا فنتوقف عند نقطة السكون..عجزنا أمام المرض مثلا يجعلنا نقف عند نقطة الموت..فلا نستطيع أن نغير في الأمر شيئا غير التشبث بالحياة..بالأدوية والعلاج المكثف..لكننا في كل مرة تستهوينا فيها الحياة نتهرب شيئا فشيئا من نقطة العجز وعندها لا نستطيع المواصلة..عندما أدرك الجميع في "حي القدس" أن مــــــوت "الشاب" لا مفر منه سارعوا إلى توفير كل ما من شأنه أن يخفف عنه آلام الفراق..ومع هذا كان ذلك "الشاب" رحمه الله يعيش لحظات أمله الأخيرة..ومع كل يوم يقترب فيه من مصيره المحتوم كان كل من حولــــه يصـــــر على تحـــــدي الموت..لكنهم وقفوا عاجزين والشاب يلفظ آخر أنفاسه..فلا الدواء المستورد نفع ولا التفاف الأهل والأصدقاء حوله استطاع تأخير رحيله..وهكذا ظهر واضحا عجز الجميع على إنقاذه..فانتهت قصة أخرى في كفن أبيض لف جثة هامدة وارها التراب وطمس ربيع شاب لم تزهر ثماره...هؤلاء الفقراء والمساكين يصارعون الحياة يوميا في الشوارع وفي أيام البرد والحر من أجل التصدي لهذا الذي يسمى "فقر" لكنهم لا يغيرون في الأمر شيئا..الفقر ما زال هنا وحالهم هي حالهم لم يغير فيها الزمن شيئا..هؤلاء البطالون يلفون المؤسسات والإدارات علهم يظفرون بما يجعلهم يحسون بكيانهم كبشر يؤثرون ويتأثرون بمن حولهم..لكن لا مجيب ولا حياة لمن تنادي..وهنا أيضا يظهر عجزهم..العامل المخلص يحاول بكل إصرار إثبات وجوده والتأكيد على أن العمل عبادة وأمانة قبل أن يكون خوفا من مسؤول أو مدير..لكن الكل يعامله على أنه الخائف الذي يعمل حتى "يفضح" أمر الذي لا يعمل..وهنا يظهر عجزه في تأكيد وجوده وتغيير نظرة الغير له..وهكذا هي حال الدنيا في كل مرة نصل فيها إلى فهم الحياة ننسى فهم ذواتنا..وتستوقفنا علامات استفهام كثيرة ونضع علامة "تعجب" بعد كل نقطة عجز نصل إليها..فالعجز في حياتنا "شبح"يستوقفنا دون إذن... لمجلة الصقر عمر ذيب






دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بريدع
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1206

مُساهمةموضوع: رد: مجموعة كتابات عمر ذيب    2013-10-04, 08:02




لمجلة الصقر عمر ذيب ... طلبة مسعد............ بالجامعة
المتميزون...................... و ما دون ذلك
شتان ما بين الأمس اليوم .. بين الماضي و الحاضر ..
في زمن مضى كان الطالب الجامعي المسعدي يحمل في أعماقه
روحا راقية و تفكيرا عملاقا ..كان ينظر الى الحياة نظرة واسعة شاملة...
كان يسير بخطوات مدروسة و ثابتة .. كان يدرك غايته و يؤمن بنجاحه ..
أما اليوم ويا للحسرة أصبح تفكير العديد من طلبة اليوم تنحصر
في أشياء أقل ما يقال عنها أنها بدائية و تافهة أحيانا ..هي في واقع
المجتمعات الراقية و المتحضرة انقرضت و لم يعد لها وجود مع التطور المذهل
الذي فجر الطاقات العقلية و الابداعية للانسان الذي أصبحت طموحاته
راقية جدا تناسب عصره و تتعداه الى الأفاق البعيدة جدا للاستفادة
أقصى ما يمكن من القدرات الفكرية حتى يساير زمنه بفضل
السبق لكل ماهو جديد و بديع .. و بالعودة الى الطالب الجامعي
الذي يحمل أفكار تكون في البداية مجرد حلم لكنها تتحقق مع مرور
الوقت ..اذا وجدت الرعاية لتدعيمها و تجسيدها ميدانيا .. لكن السؤال
الذي يطرح نفسه بشدة..هل طلبة مسعد كلهم لهم نفس الطموحات
الراقية و الأهداف النبيلة .. و العديد منهم ينحصر تفكيرهم فقط في
مغادرة البلد ..الاستمتاع بأكبر وقت في التنزه و تضييع الوقت ..
وصولا الى الحصول على الديبلوم .. و لا يهمهم العلم و لا المعرفة
و لا حيرة منهم على الأجيال اللاحقة التي ستتكون على أيديهم ..
و بعيدا عن هذا الصنف المتخاذل و المتكاسل .. هناك من طلبتنا
من يجتهدون ليلا و نهارا لتشريف مسيرتهم الجامعية ..ويبذلون قصارى
جهودهم لاكتساب المعارف و نيل الكفاءات ..لصناعة أجيال متميزة
نظريا و تطبيقيا .. مستقبلا عندما يحملون مشعل التربية و التعليم .. عمر ذيبمشاهدة المزيد







دَعِ الأَيَّامَ تَفْعَل مَا تَشَاءُ ××× وَطِبْ نَفساً إذَا حَكَمَ الْقَضاءُ

وَلا تَجْزَعْ لِحَادِثة الليالي ××× فَمَا لِحَوَادِثِ الدُّنْيَا بَقَاءُ

وَكُنْ رَجلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً ××× وَشِيْمَتُكَ السَّمَاحَةُ وَالْوَفَاءُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مجموعة كتابات عمر ذيب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بلـــدية مسعد تـــرحب بكم :: منتدى الاقسام المنوعة :: منتدى الحوار المفتوح-
انتقل الى: